Tuesday, July 08, 2014

فنلندا. جو دراسي جيد، نتائج جيدة.


  هذه التدوينة تتحدث عن إيجابيات التعليم في دولة فنلندا، و هي عبارة عن مجموعة من المعلومات المتفرقة التي قمت بترجمتها من مقالة في مجلة فرنسية اسمها Le Monde de l’éducation.



 - التربية الاندماجية: نقوم بدعم التلاميذ الذين لهم مشاكل في التعليم، بدمجهم مع تلاميذ متفوقين، فهذا يحفزهم بشكل إيجابي على التطور، و يخلق جو من المنافسة.

-  لا يجب أن نترك تلميذاً على الهامش أو غير منسجم داخل الفصل الدراسي.

-  الجميع سواسية، يحترمون قانون المدرسة، و يستحقون كل الاحترام و التقدير.

-  دور الأستاذ ليس تعليمي فقط بل تربوي.

-  الأستاذ يقوم بمساعدة التلاميذ و هو لا يمثل مصدر تهديد أو خوف، و علاقته معهم مبنية على الاحترام.

-  إذا كان التلميذ ضعيف في التعبير الشفهي، نعطيه إمكانية التعبير بالكتابة.

-  يجب التركيز على ما يبرع فيه التلميذ، قبل التركيز على ما لا يبرع فيه.

-  النقد الإيجابي و البناء المحفز دائماً يعطي نتائج جيدة.

-  نظام التنقيط مختلف و له دور هام، و في السنوات الأولى للتعليم، التلميذ الطفل لا يحصل على علامات بالأرقام، بل يحصل فقط على ميزات، ملاحظات و انتقادات.

-  أحياناً الصمت يكون من ذهب، عوض الإجابة المستمرة، أو المشاركة الدائمة في الحوار داخل لهذا لا يجب إجبار التلميذ على الحديث.

-  التنقيط الذاتي للتلميذ يكون مشجع ، و يعطيه إمكانية التعبير عن النفس. و يحسن العلاقة بين المدرسة و التلاميذ.

-  يجب على الأستاذ أن لا يستخدم العنف بجميع أشكاله الجسدي، اللفظي و النفسي حتى لو كان بغرض التربية أو الإصلاح. فهو ممنوع قانونياً .كما أن استخدام العنف مع التلاميذ إساءة لمهنة التعليم، و خطأ فادح في حق المتعلمين.

-  يجب على التلاميذ عدم الخوف للتعبير عن أنفسهم، أو التبليغ في الإدارة على ممارسات خاطئة يستعملها المعلمين.

-  المدرسة الفنلندية ترى التلميذ بنظرة مختلفة جداً، كما أن التلاميذ الفنلنديين يحققون نتائج عالية مقارنة مع دول أوروبا الشمالية و الجنوبية.

-  الصفر 0 هو غير مشجع و محبط بالإضافة أن البعض يراه إهانة للتلميذ.

-  يجب الابتعاد على التلقين و التركيز فقط على حفظ المعلومات و استظهارها، فالتلميذ ليس مجرد ذاكرة بل عقل يفكر و يحلل و ينتقد و قادر على الإبداع و الإنتاج.

-  " عندما كنت صغيراً كنت مجبراً على حفظ العديد من الدروس مثلاً أسماء الأنهار و الجبال فها النوع من المعرفة أستطيع أن أجده عندما أحتاجه بسهولة في موسوعة "


-  المدرسة ليس سجناً، أو مكان للعقاب، بل منزل ثاني للتلميذ و فضاء لتحقيق الأحلام.



فنلندا: الأولى على الصف؟


تجربة التعليم في فنلندا: الأولى على العالم


خواطر 7 - الحلقة 18 - مدرسة غير



مقال عن التعليم في فنلندا; جريدة البيان
http://goo.gl/RzNFtf


موقع عن فنلندا، اللغة، الهجرة، اللجوء، السكن، التعليم،الصحة، العائلة، الحياة، الهجرة.
http://www.infopankki.fi/ar/frontpage



No comments:

Post a comment

تُسعدني مشاركتك و إضافتك في المدونة
أشكرك على تعليقك^_^